بلدنا نيوز
منوعات

نهضة مصر للنشر تدعم حملة جمعية وطنية ”علامهم هو سندهم” لتأهيل وتعليم الشباب فاقدي الرعاية الأبوية

داليا ابراهيم خلال توقيع البروتوكول
داليا ابراهيم خلال توقيع البروتوكول

وقعت نهضة مصر للنشر بروتوكول تعاون مع جمعية وطنية لتنمية وتطوير دور الأيتام للمشاركة في ودعم حملة "علامهم هو سندهم" التي أطلقتها الجمعية لتمكين الشباب من فاقدي الرعاية الوالدية من خريجي دور رعاية الأيتام اجتماعيًّا واقتصاديًّا من خلال التعليم. فمن المعروف أن هؤلاء الشباب يغادرون دور الرعاية في سن 18 عامًا، ويكون عليهم مواجهة تحديات كبيرة، منها: إيجاد عمل مناسب لهم وإعالة أنفسهم، ولهذا قامت جمعية وطنية بإطلاق هذا البرنامج التعليمي لتأهيل الشباب وإعطائهم عددًا من الكورسات والبرامج التعليمية التي تنمي المهارات الوظيفية ومهارات التواصل، ومن ثم تأهيلهم لدخول سوق العمل والحصول على وظائف مناسبة.

ويهدف البرنامج الذي يمتد على مدار خمسة أعوام إلى تدريب عدد كبير من مقدمي الرعاية بدور الأيتام. وكان المستهدف لهذا العام هو تدريب 50 شابًّا وشابة و20 من مقدمي الرعاية، وقد تكفلت نهضة مصر بتعليم 30 شابًّا وشابة وجميع مقدمي الرعاية.

وعقبت داليا إبراهيم، رئيس مجلس إدارة نهضة مصر للنشر على هذا التعاون قائلة:" التعليم هو ركيزة أساسية لبناء مجتمع قادر متمكن على مواجهة التحديات والصعاب وتحقيق الاستدامة الاقتصادية، لذلك فإننا نعمل بشكل متواصل على دعم المشاريع التنموية التعليمية من أجل النهوض بغير القادرين لتأهيلهم واستكمال تعليمهم. ولهذا حرصت نهضة مصر على التعاون مع جمعية وطنية لدعم الشباب من فاقدي الرعاية الوالدية وتوفير برامج تعليمية لهم من أجل تمكينهم من الاستقلال والحصول على حياة كريمة والالتحاق بسوق العمل لدى مغادرتهم لدور الأيتام".

كما أشادت داليا إبراهيم بالدور الكبير الذي تلعبه جمعية وطنية في تنمية وتطوير دور الأيتام في مصر، فالجمعية قطعت شوطًا كبيرًا في وضع استراتيجيات ومقاييس للرعاية وتنشئة الأبناء المحرومين من الرعاية الأسرية وتغيير نظرة المجتمع لهم، وذلك بدعم من وزارة التضامن الاجتماعي.

هذا، وأضافت عزة عبدالحميد، رئيس مجلس إدارة جمعية وطنية لتنمية وتطوير دور الأيتام قائلة: "كنت دائمًا أتابع باعتزاز مؤسسة نهضة مصر ودورها الكبير في التعليم والثقافة الذي امتد عبر حدود جمهورية مصر العربية، وكنت أشعر باعتزاز وإعجاب لاختيار اسم المؤسسة "نهضة مصر"،وكنت على يقين بأن وراء هذا الصرح فكرًا ورؤية وطنية مميزة. والآن، مرت السنوات لتواصل نهضة مصر مسيرتها الإنسانية مع جمعية وطنية من أجل حياة كريمة لكل يتيم. شكرًا نهضة مصر وعلى رأسها أ/ داليا إبراهيم،ومعًا لمستقبل أجمل بإذن الله".

وتأتي هذه المشاركة في إطار مجهودات نهضة مصر المتواصلة لدعم المشاريع التنموية خاصة في مجال التعليم؛حيث قامت مؤخرًا بإطلاق حملة "معًا" مع جمعية "نداء" لتوفير برامج التعلم عن بعد لتعليم وتأهيل الأطفال ضعاف السمع ومتعددي الإعاقة وأسرهم. كما ساهمت في حملة "اليونسيف" لدعم المدارس المجتمعية من خلال إمداد طلبة تلك المدارس بالكتب التعليمية من سلسلتي "الأضواء" و"جيم".

بلدنا نيوز نهضة مصر للنشر جمعية وطنية علامهم هو سندهم تعليم الشباب فاقدي الرعاية الأبوية

منوعات