بلدنا نيوز
اقتصاد

في استبيان أومنيس ميديا

السياحة والسفر من أكبر القطاعات تأثراً بوباء كورونا  

بلدنا نيوز

كشف موقع أومنيس ميديا (www.omnesmedia.com)، الموقع المتخصص في تقديم حلول وخدمات إعلامية وتسويقية عن نتائج الاستبيان الذي قام به خلال الأسبوع الماضي، واستهدف رأي الجمهور بشكل عام حول تأثير فيروس كورونا على عدد من المواضيع الهامة.

حيث أظهرت النتائج أن أكثر القطاعات تأثراً بفيروس كورونا هو قطاع السياحة والضيافة بحسب 53٪ ممن شملهم الاستبيان، و27٪ مع قطاع الطيران والنقل، و11٪ مع قطاع المعارض والفعاليات، و5٪ مع قطاع البنوك، في حين استحوذ قطاع الطاقة على نسبة 4٪ ممن شملهم الاستبيان. وحول تأثير فيروس كورونا على أداء الأعمال، قال 53٪ ممن شملهم الاستبيان أن تأثير الفيروس كان كبيراً على أعمالهم، مقابل 14% دون تأثير، في حين كان تأثير الفيروس جزئياً على أعمال 32٪ ممن شملهم الاستبيان.

وأكد موقع أومنيس ميديا على التأثير الكبير الذي أضر بقطاعات السياحة والضيافة والسفر في ظل حالة الهلع التي خلفها انتشار فيروس كورونا في مختلف دول العالم، والذي اتبعه إجراءات وقائية للحد من انتشار الفيروس انعكست آثارها بشكل رئيسي على حركة السفر والتنقل والتجمعات. وهو ما أكده أيضاً 74٪ ممن شملهم الاستبيان، والذي يرفضون السفر خلال المرحلة الراهنة حتى لو كان السفر بداعي العمل، بينما وافق ما نسبته 25٪ على السفر لدواعي العمل وفق محددات واشتراطات وقائية بحسب الدولة وجهة السفر، في حين وافق ما نسبته 1٪ ممن شملهم الاستبيان على السفر لأي مكان وفي أي وقت.

وحول العمل من المنزل أو الخروج إلى أماكن العمل بشكل يومي، فبينت نتائج الاستبيان أن ما نسبته 58٪ ممن شملهم الاستبيان بإمكانهم انجاز أعمالهم من المنزل، وأن 30٪ يتطلب تواجدهم في أماكن العمل في بعض الأحيان، في حين 11٪ ممن شملهم الاستبيان أقروا بضرورة التواجد في أمكان العمل لإنجاز مهامهم الوظيفية بشكل يومي.

كما أظهر الاستبيان أن تعاطي وسائل الإعلام لموضوع فيروس كورونا كان مبالغاً فيه بحسب رأي 13٪ ممن شملهم الاستبيان، وأن 43٪ يعتقدون أن وسائل الإعلام التقليدية لا ترقى للمستوى المطلوب وهناك تقص في المعلومات، مقابل 30٪ ممن يعتقدون بأن التغطية كانت عادلة وتلبي التطلعات، وأظهر الاستبيان أن 14٪ ممن شملهم الاستبيان لا يتابعون وسائل الإعلام التقليدية.

وفضل 75٪ ممن شارك في الاستبيان متابعة شبكات الأنباء العالمية للحصول على آخر مستجدات وباء كورونا، بينما فضل 16٪ متابعة شبكات التواصل الاجتماعي، و9٪ يفضلون متابعة قنوات التلفزة المحلية.

وقد شارك في الاستبيان نحو 1,000 شخص من مختلف الجنسيات، وبخاصة من الإمارات والسعودية والأردن ومصر والولايات المتحدة والهند وإيران وباكستان، حيث بلغت نسبة مشاركة الذكور 62٪ مقابل 38٪ للإناث. وكانت مشاركة الفئة العمرية من 20 - 30 نحو 86٪، والفئة العمرية من 31 – 40 بنسبة 16٪، والفئة العمرية من 41 – 50 بنسبة 5٪، أما فئة 51 فما فوق فبلغت 11٪.

 

 

السياحة السفر كورونا

اقتصاد