بلدنا نيوز
عرب وعالم

قرارات صادمة من الرئيس الأمريكي بسبب كورونا

الرئيس الأميركي دونالد ترامب
الرئيس الأميركي دونالد ترامب

أصدر الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، المبادئ قرارات صارمة مستوى أميركا، بضرورة البقاء في المنازل وتجنب التجمعات الاجتماعية حتى 30 أبريل المقبل، في الوقت الذي حذر فيه مسؤولون بالصحة الأميركية من وفيات ناجمة عن الفيروس قد تتجاوز 100 ألف شخص.
وقال ترامب في مؤتمر صحفي إنه لايوجد أسوأ من الإعلان عن الانتصار على المرض قبل الفوز.
وكان من المقرر ،عند اصدار المبادئ التوجيهية على مستوى البلاد في بادئ الأمر أن تستمر لمدة 15 يوماً لإبطاء الانتشار"، حيث كان من المقرر أن تنتهي الأسبوع المقبل.
وكان ترامب قد أعرب عن أمله في وقت سابق بأنه يريد إعادة فتح البلاد بحلول 12 من الشهر المقبل، ومع ذلك، فإن تزايد تفشي المرض على الصعيد الوطني- مع تصدر الولايات المتحدة دول العالم في عدد حالات الاصابة بفيروس كورونا- على ما يبدو أجبره على التراجع.
وقال ترامب إن الولايات المتحدة تأمل في أن ينتهي تفشي فيروس كورونا إلى حد كبير بحلول أول يونيو المقبل، وتكون البلاد "في طريقها إلى التعافي".
وأشار ترامب إلى أنه يأمل ألا يكون لدى الولايات المتحدة حالات اصابة جديدة بحلول أول يونيو المقبل .
ومن جانبه قال أنتوني فوتشي، مدير المعهد الوطني الأميركي للحساسية والأمراض المعدية، يوم الأحد، إن الولايات المتحدة سينتهي بها المطاف على الأرجح بتسجيل ملايين من حالات الإصابة بفيروس كورونا.
وحذر فوتشي في تصريحات لشبكة (سي.إن.إن) من أن حصيلة الوفيات في الولايات المتحدة يمكن أن تصل إلى 100 ألف شخص.
وقال فوتشي إن القدرة على إجراء فحوصات الكشف عن الإصابة بالفيروس في البلاد لا تزال ضعيفة إلى حد ما.
وتجاوز عدد الوفيات الناجمة عن الإصابة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة 2480 شخصا واصيب أكثر من 142 ألف شخص، وفقا لبيانات صادرة عن جامعة جونز هوبكنز.
وسجلت ولاية نيويورك التي بها تقريبا نصف الوفيات الناجمة عن كورونا في الولايات المتحدة وفاة 237 حالة جديدة يوم الأحد ما رفع عدد الوفيات في الولاية إلى 965 على الأقل، وفقا لحاكم الولاية أندرو كومو.
ومن جانبها، اتهمت رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي، الرئيس دونالد ترامب، يوم الأحد، بإنكار المدى الحقيقي لانتشار وباء كورونا وشدته، وقالت إن هذا القرار يتسبب في فقدان أرواح.
وقالت بيلوسي لشبكة (سي.إن.إن) : "إن إنكاره (ترامب) في البداية كان مميتا"، وذلك مع تخطي حصيلة الوفيات الناجمة عن الإصابة بالفيروس في الولايات المتحدة حاجز الألفي شخص.
كما وجهت بيلوسي الاتهام إلى ترامب بأنه بذل جهودا ضئيلة للغاية في الأسابيع الأولى، وانتقدت رفضه حتى الأسبوع الماضي لإصدار أوامر بإنتاج المعدات الطبية الأساسية.
وقالت: "لا يمكننا الاستمرار في السماح له بمواصلة هذا التهوين بشأن ما يحدث هنا".
وأضافت أن حكام الولايات لديهم الحق في الشعور بالاستياء من الكونجرس لعدم توفير التمويل اللازم لحكوماتهم والحكومات المحلية من أجل التعامل مع الوباء، مشيرة إلى أن ثمة حاجة إلى حزمة تحفيز اقتصادي رابعة.

بلدنا نيوز مصر عرب وعالم فيروس كورونا الرئيس الأميركي دونالد ترامب

عرب وعالم