بلدنا نيوز
خبير اقتصادي قرار المركزي إلغاء القوائم السوداء والسلبية يعزز مناخ الاستثماروثيقة ”معاش بكره” في 40 فرعاً من فروع البنك الأهلي المصري الأحد القادمالبنك الاهلي المصري يتيح الاشتراك بالإنترنت البنكي والموبايل البنكيبنك مصر يعلن قنوات التواصل لتقديم طلبات الاستثناء من مبادرة تأجيل أقساط القروضيونيفرسال: جاء دورنا لنقف مع العمال بعد 36 عاما من النجاحاترئيس دلمار للألومنيوم: لن نخفض المرتبات وثقتنا كبيرة في الاقتصاد المصريهيرميس تنجح في إتمام إصدار صكوك بقيمة 2 مليار جنيه للشركة العربية للمشروعات والتطوير العمرانيماستركارد تساعد المعلمين وأولياء الأمور في تطوير المهارات التعليمية للأطفال عبر التعلّم الإلكترونيقادة عالميون يدعون مجموعة العشرين لإقامة مؤتمر للمانحين وفريق مهام لتنسيق الاستجابة العالمية لمرض ”كوفيد-19”تعرف على دور أبو الوليد المصري في تدريب مقاتلي حزب النهضة الإرهابي بطاجيكستان على العمليات الإرهابيةبنك القاهرة يضخ 40 مليون جنيه لمواجهة التداعيات الاقتصادية لـ”كورونا”مؤسسة Visa الخيرية تتعهد بتقديم 210 ملايين دولار دعماً للشركات الصغيرة ومتناهية الصغر وجهود الإغاثة الطارئة  
عرب وعالم

إيران تنتخب برلمانا جديدا اليوم

ملصقات دعاية انتخابية
ملصقات دعاية انتخابية

فتحت مراكز الاقتراع في إيران في الساعة الثامنة من صباح الجمعة (4,30 ت غ) أبوابها أمام الناخبين للإدلاء بأصواتهم في انتخابات تشريعية يبدو المحافظون الأوفر حظّاً للفوز فيها.

وأدلى المرشد الأعلى آية الله علي خامنئي بصوته ما أن فتحت صناديق الاقتراع، بحسب مشاهد بثّها التلفزيون الحكومي.

وإثر إدلائه بصوته جدّد خامنئي مناشدته مواطنيه التوجّه إلى صناديق الاقتراع بكثافة و"في أسرع وقت ممكن".

ويناهز عدد الناخبين 58 مليونا، وسيتنافس في الاقتراع 7148 مرشحاً على 290 مقعداً في البرلمان، علما أن مجلس صيانة الدستور رفض 7296 طلب ترشّح، غالبية مقدميها من المعتدلين والإصلاحيين.

وبالإضافة إلى ممثليهم في مجلس الشورى سيختار الإيرانيون أعضاء في مجلس خبراء القيادة، الهيئة التي تختار المرشد الأعلى وتمتلك صلاحية عزله، وذلك لملء مراكز شاغرة.

وتأتي الانتخابات التشريعية، وهي الحادية عشرة في البلاد منذ الثورة الإسلامية التي أطاحت في العام 1979 نظام الشاه محمد رضى بهلوي، في أعقاب توتر شديد بين إيران والولايات المتحدة وإسقاط طائرة مدنية أوكرانية "عن طريق الخطأ" أثار احتجاجات واسعة شهدتها طهران ضد الحكومة.

ويتوقّع محلّلون إقبالا ضعيفا على الاقتراع مع ميل متزايد لمقاطعة الاستحقاق مما سيصب في مصلحة المحافظين على حساب الرئيس حسن روحاني الذي فاز في العام 2017 بولاية رئاسية ثانية على خلفية وعود بتعزيز الحريات وحصد ثمار التقارب مع الغرب.

ايران روحاني الغرب

عرب وعالم