بلدنا نيوز
تعليم

أكاديمية البحث العلمي تدعم 478 مشروع تخرج بـ 21 مليون جنيه هذا العام

بلدنا نيوز

 أعلن د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى صباح اليوم نتائج برنامج دعم مشروعات التخرج بأكايمية البحث العلمى والتكنولوجيا "مشروعى بدايتى" للعام المالى  2019/2020.

وأشار الوزير إلى أن اللجان الفنية بالأكاديمية قد وافقت على دعم 307 مشروع تخرج لهذا العام من إجمالى عدد 805 مشروع مطابقة للشروط، تم تقديمها للحصول على الدعم، ويبلغ إجمالى الدعم الذى ستوفره الأكاديمية للمشروعات المقبولة حوالى 21 مليون جنيه.

ومن جانبه صرح د. محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا أن عدد الجامعات والمعاهد التى ستحصل على الدعم هذا العام بلغ 43 جامعة وكلية من مختلف الجامعات الحكومية والخاصة والمعاهد العليا، حيث بلغ عدد الجامعات الحكومية الحاصلة على الدعم لهذا العام 23 جامعة حكومية من إجمالى 25 جامعة، بالإضافة إلى 19 جامعة خاصة ومعهدًا عاليا.

وأشار صقر إلى عدد الطلاب المستفيدين من دعم مشروعات التخرج هذا العام يبلغ 3500 طالب، واحتلت جامعة عين شمس المرتبة الأولى من حيث عدد المشروعات الفائزة، وعددها (50) مشروعًا بإجمالى تمويل 3000000جنيه، يليها جامعة القاهرة بإجمالي عدد مشروعات )33( مشروعًا بتمويل يصل إلى2885000 جنيه، وجامعة الإسكندرية، وبلغ عدد المشروعات الفائزة )24( بتمويل قدره1500000 جنيه.

وأضاف صقر أن الأكاديمية تسعى إلى تعظيم الاستفادة من مشروعات التخرج، ومنذ عامين قررت التعاون مع شركاء محليين لهم خبرات مسبقة ومثبتة فى التكنولوجيات الجديدة، حيث تقوم جهة متخصصة فى مجال هام وملح لخطة الدولة 2030 بتولى تقديم الدعم الفنى لعدد من المشروعات، وتقوم الأكاديمية بتقديم الدعم المادى.

وأشار صقر إلى النجاح الذى حققته أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا بالتعاون مع الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات من خلال حاضنة اتصال خلال العاميين الماضيين فى دعم منافسات تحدى إنترنت الأشياء 2018 – 2019 حيث دعمت الأكاديمية 50 مشروعًا فى مجال إنترنت الأشياء، بإجمالى تمويل مليون وخمسمائة ألف جنيه فى العام الواحد.

وأوضح رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا أن الاكاديمية بصدد تجديد هذا التعاون للعام الثالث على التوالى لتمويل 80 مشروعًا فى مجال إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعى فى منافسات إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعى بمبلغ 2400000 جنيه، وهى مسابقة محلية على مستوى جميع المحافظات لطلبة المرحلة النهائية فى الجامعات، شريطة أن تقوم أفكارهم على أفكار ابتكارية فى مجال إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعى أو فى مجالات ذات صلة.

ومن جانبه أشار د.عمرو فاروق مساعد رئيس الأكاديمية للتنمية التكنولوجية أن الأكاديمية وقعت بروتوكولا مشتركًا مع نقابة المهندسين الفرعية بالإسكندرية،  وهو توجه جديد يعد الأول من نوعه فى مجال التواصل مع النقابات المهنية من أجل فتح مجالات جديدة؛ للوصول للموهوبين والمتفوقين فى المجال الهندسى، كما أنه  يعبر عن مدى حرص الأكاديمية على التعاون  مع كافة المؤسسات من أجل توفير الفرص الجادة لتنمية كفاءات الشباب الواعد فى مصرنا الجديدة، وأكدت الأكاديمية عن استعدادها الدائم لتبنى أي مبادرة من كافة مؤسسات الدولة تساعد في وصول دعم الأكاديمية إلى مختلف الشرائح  من الباحثين في مصر.

وأكد فاروق أن الأكاديمية قررت دعم مشروعات من خلال هذا البروتوكول بقيمة قدرها (666,000) جنيه، على أن يتم بالتعاون مع  نقابة المهندسين الفرعية بالإسكندرية اختيار عدد (10) مشروعات هندسية من المؤسسات التعليمية المختلفة المتقدمة للحصول على التمويل  فى مجال المدن الذكية.

وأشار مساعد رئيس الأكاديمية للتنمية التكنولوجية إلى أن الأكاديمية بصدد تمويل 80 مشروعًا فى مجال الغواصات الآلية بالتعاون مع الأكاديمية العربية للنقل البحرى بإجمالى تمويل 2400000 وبهذا يصبح إجمالى عدد المشروعات الممولة لهذا العام 477 مشروعًا، بإجمالى تمويل 21 مليون جنيه

ومن جانبها أكدت أ. ياسمين سمير مدير برنامج دعم مشروعات التخرج بأكاديمية البحث العلمى أن الأكاديمية تعد أكبر جهة داعمة لمشروعات التخرج فى مصر من منطلق إيمانها بدور الشباب، فإنها تقدم الدعم لأفضل المشروعات فى كافة التخصصات، وأن الدعم غير مقتصر فقط على كليات الهندسة والعلوم؛ ليشمل الدعم أكبر قاعدة طلابية فى مصر لأفضل المشروعات المقبولة فنيًّا وفى كافة التخصصات، وقد تنوعت المشروعات المدعومة هذا العام فى مجالات عدة تخدم خطة التنمية، التى تتبناها الدولة، ومنها على سبيل المثال: السيارات الكهربائية، المدن الذكية، الذكاء الاصطناعى، التكنولوجيا الخضراء، الطاقة والمياه

هذا وقد تم إعلان النتيجة اعتبارًا من اليوم علي الموقع الرسمي للأكاديمية www.asrt.sci.eg .

http://www.asrt.sci.eg/?fbclid=IwAR3VNMRJd8N3ImuGBMTQ_4wMNoDO_sFwcdDqEw28uIT6anhNwSeaROIUI8I

أكاديمية البحث العلمي خالد عبدالغفار مصر تعليم بلدنا نيوز ياسمين سمير

تعليم