بلدنا نيوز
محمد الدوسري يكرم في مهرجان ”قرطاج للفنون” في مارسشيخ الأزهر يعزي خادم الحرمين في وفاة الأمير طلال بن سعودمفتي الجمهورية ينعى الأمير طلال بن سعود بن عبد العزيزقائمة بيراميدز لمواجهة بطل زامبيا بالكونفدراليةمصري يفوز برحلة مدفوعة التكاليف بالكامل لمشاهدة دوري أبطال أوروبا UEFA بالتعاون مع ماستركاردوكيل الأزهر يستقبل وفد ماليزي رفيع المستوى لبحث سبل التعاون المشتركلجنة العضوية بالأهلي تواصل عقد المقابلات مع المتقدمين قبل رفع قيمتها إلى 750 ألف جنيه أول أبريلممثل أمير الكويت يحرص على تكريم كل المخترعين المشاركين في معرض اختراعات الشرق الأوسطفي تظاهرة علمية بحضور نخبة من ممثلي المنظمات الدولية والعربية والدبلوماسيين والشخصيات العامة...ممثل سمو أمير الكويت يفتتح المعرض الدولي الثاني عشر للاختراعات...في حفل ختام مبهر بحضور ممثل سمو أمير الكويت.. النادي العلمي يعلن جوائز النسخة الـ 12الجائزة الكبرى للمعرض الدولي للاختراعات في الشرق...طلال الخرافي: هيئة المحكمين للمعرض الدولي للاختراعات في الشرق الأوسط ارتقت للمعايير العالمية وتضاهي مثيلتها على مستوى العالماتحاد الكرة يعلن عقوبات الزمالك بعد انسحابه من مباراة الأهلي بالدوري
صحة بلدنا

دبي تستضيف فعاليات مؤتمر الاتحاد الدولي للمستشفيات 2021

فعاليات الدورة 45 من مؤتمر الاتحاد الدولي للمستشفيات بدبي
فعاليات الدورة 45 من مؤتمر الاتحاد الدولي للمستشفيات بدبي

عقد اليوم مؤتمراً صحفياً للإعلان عن استضافة دبي لفعاليات الدورة 45 من مؤتمر الاتحاد الدولي للمستشفيات 2021 في شهر ديسمبر المقبل خلال الفترة ما بين 5-8 ديسمبر 2021، وذلك بتنظيم من هيئة الصحة بدبي وبالتعاون مع اندكس للمؤتمرات والمعارض- عضو في اندكس القابضة، والاتحاد الدولي للمستشفيات (IHF) تحت عنوان "تحقيق الاستدامة ومستقبل قطاع المستشفيات في 2030".
ويجمع هذا الحدث تحت سقف واحد نخبة من الأطباء والمختصين في مجال الرعاية الصحية إلى جانب مشاركة أهم منظمات الرعاية الصحية والمستشفيات من المنطقة والعالم وذلك بهدف تسليط الضوء على أبرز تحديات الرعاية الصحية التي تواجهها المستشفيات في جميع أنحاء العالم، وكيفية مواجهة الأعباء الناتجة عن الأمراض المختلفة، وتسهيل أفضل الخدمات المتميزة في الرعاية الصحية للمجتمعات والأفراد.

وترأس المؤتمر الصحفي معالي حميد محمد القطامي المدير العام لهيئة الصحة بدبي بحضور كل من الدكتور ايريك رودنيك الرئيس التنفيذي في الاتحاد الدولي للمستشفيات (IHF)، والدكتور عبدالسلام المدني رئيس اندكس القابضة والمستشار الخاص للاتحاد الدولي للمستشفيات في منطقة الشرق الأوسط، والدكتورة منى تهلك المدير التنفيذي لمستشفى لطيفة للنساء والأطفال، التابع لهيئة الصحة بدبي، وعضو مجلس الاتحاد الدولي للمستشفيات وأمين صندوقه، إلى جانب عدد من المختصين في قطاع الرعاية الصحية والمسؤولين والإعلاميين.

وقال معالي حميد محمد القطامي المدير العام لهيئة الصحة بدبي: "إن دولة الإمارات، تعد في مصاف الدول الأولى والأكثر تقدماً في استضافة القمم والمؤتمرات والمنتديات، كما رسخت مدينة دبي – على وجه التحديد- مكانتها العالمية، بوصفها الملتقى المفضل للساسة والعلماء والخبراء والمبدعين، فضلاً عن كونها الساحة المثلى لاحتضان حركة التطور والابتكار التي يشهدها العالم في
مختلف المجالات".
وأفاد معالي القطامي بأن "استضافة دبي لمثل هذا الحدث العالمي، لا يعكس مكانة المدينة العالمية وفقط، بل إمكانياتها الهائلة وقدراتها على استيعاب مثل هذه التظاهرات العلمية الطبية الكبرى، كما يعكس كذلك مستوى التطور المتواصل في قطاع الصحة والعلوم الطبية، والقدرات التنافسية التي تمتلكها دبي في هذا القطاع المهم".
وأكد معاليه أنه من المتوقع أن يسهم المؤتمر كثيراً في تعزيز نظم الرعاية الصحية، ودعم الجهود الدولية المتصلة بمكافحة الأمراض السارية وغير السارية، إضافة إلى تطوير بروتوكولات المستشفيات، وبلورة رؤى عالمية موحدة لرفع مستويات الوقاية وتحديث أنظمة ووسائل التشخيص والعلاج، وكذلك دعم البحوث الطبية المرتبطة بسلامة المرضى داخل المستشفيات والمراكز والعيادات الطبية.
وأضاف: "إن هيئة الصحة بدبي، ترى في مثل هذه المؤتمرات انفتاحاً حقيقياً على تجارب العالم الصحية الناجحة، إلى جانب تبادل الخبرات ونقل المعرفة، والوقوف على مستجدات العالم وتطور أبحاثه وتقنياته، وغير ذلك من قضايا وتحديات".
من جانبه، قال الدكتور ايريك رودنيك الرئيس التنفيذي في الاتحاد الدولي للمستشفيات(IHF): "تعتبر دبي مركزًا دوليًا جاذباً للمؤتمرات العالمية الرائدة ويعود ذلك إلى العديد من الأسباب بما فيها توفّر البيئة الآمنة والتواصل السلس للزوار والضيوف، أضف إلى نظام الرعاية الصحية المميز والذي يجري تطويره على الدوام. ويمكننا القول أن تواجد الاتحاد الدولي للمستشفيات في الشرق الأوسط هو أمر مهم للغاية حيث إننا نعمل عن قرب مع المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط الذي يدعم إجراء التحسينات على المستشفيات وإضفاء المهنية على إدارة الخدمات الصحية.

علاوة على ذلك، أود التأكيد على دور هيئة الصحة بدبي كعضو فعال في الاتحاد الدولي للمستشفيات لعقود من الزمن، وأؤكد على الدور الهام الذي قام به الدكتور عبد السلام المدني، الممثل الرسمي للاتحاد الدولي للمستشفيات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لسنوات عديدة في دعم الاتحاد الدولي للمستشفيات في دبي والمنطقة".

وأضاف: "نحرص في الاتحاد الدولي للمستشفيات على تبادل الخبرات والمعارف من أجل الاستجابة بشكل أفضل لاحتياجات ومتطلبات الرعاية الصحية المتجددة للأشخاص الذين نخدمهم. ونظراً إلى حرص دبي على توفير خدمات الرعاية الصحية ذات المستوى العالمي لسكانها، فإن الاتحاد الدولي للمستشفيات يهدف إلى تبادل العديد من هذه الخبرات المبتكرة والتي تعد أساسية للغاية في المنطقة وأنحاء العالم. ويوفّر الاتحاد الدولي للمستشفيات فرصة فريدة للتعلم إضافة إلى كونه منصة مميزة لتحقيق التعاون بين العاملين في قطاع الرعاية الصحية من المنطقة والعالم.

ونظراً إلى أن وزارة الصحة ووقاية المجتمع في دولة الإمارات العربية المتحدة كانت قد فازت بجائزة ذهبية من الاتحاد العالمي للمستشفيات لعام 2019 لتحقيقها التميز في إدارة مرافق الرعاية الصحية، فهذا يعتبر بمثابة شهادة على الجهود التي تبذلها دولة الإمارات العربية المتحدة في تحقيق التميز في مجال الرعاية الصحية".
وأشار: "على الرغم من الكثير من التطورات التي شهدتها تحديات قطاع الرعاية الصحية خلال العقود القليلة الماضية، إلا أن إدخال التحسينات هو مسعى دائم، كما هو الحال مع التحسين في الرعاية الصحية، حيث هناك أنواع جديدة من التحديات الصحية الآخذة في الازدياد. أضف إلى ذلك، تتغير المستشفيات في الوقت الحالي بشكل كبير للاستجابة بشكل أفضل لتطور عبء الأمراض في حين الاستفادة من جميع منافع التكنولوجيا والتقدم العلمي. ومع تطور العديد من الأمراض المزمنة، من الضروري الحصول على خدمات رعاية صحية أكثر تكاملاً تركز بالكامل على المريض، وفي الوقت نفسه، نشهد أيضًا زيادة في العلاجات الفردية جنبًا إلى جنب مع علم الجينوم وأنواع جديدة من العلاجات، فضلاً عن الخدمات الافتراضية التي تعمل على تحسين نهج التنفيذ. ونظراً لأن الرعاية الجيدة و

بلدنا نيوز اخبار بلدنا دبي مؤتمر الاتحاد الدولي

صحة بلدنا