بلدنا نيوز
بروف د. أحمد حسن فحل مدير مركز أبحاث المايستوما بالخرطوم يلقي الضوء على جهود المركز في مكافحة المرض.أول تعليق لوائل الإبراشي حول حملات المقاطعة ضد محمد رمضانوائل الإبراشي عن سبب استضافة محمد رمضان: “تعودنا أن نكون صوتًا للمستضعفين”مجلس الصيد يهنئ هداية ملاك بالتأهل لأولمبياد طوكيو 2020انطلاق النسخة السادسة من مؤتمر جمعية سيدات أعمال مصر21 برعاية رئاسة الوزراءيمني الشريدي: جميعة سيدات أعمال مصر21 لديها خريطة عمل كاملة لتمكين المرآة.. والتحول الرقمي على رأس أولوياتنانائب البنك المركزى الصينى: تأثير كورونا الاقتصادى محدود.. ونظامنا المالى مرنشعبة مواد البناء: أسعار الأسمنت مستقرة بالأسواق .. 640 جنيها للطن تسليم مصنعالزراعة: تحصين مليون رأس ماشية ضد الجلد العقدى وحظر النقل بين المحافظاتالأولمبية تهنىء هدايا ملاك بالتأهل لأولمبياد طوكيو”الأعلى للجامعات” يقرر وضع خطة شاملة لمواجهة محو الأميةالبترول: 35 ألف برميل زيادة في إنتاج الزيت الخام و 1.5 مليار قدم مكعب في الغاز
محافظات

جنازة شعبية تطالب بالقصاص لضحية القتل في عزبة الجزار بالدقهلية

بلدنا نيوز

شيع الآلاف من أهالي عزبة الجزار ومركز ومدينة شربين في محافظة الدقهلية جثمان ضحية القتل بعد الخطف 5 أيام لتكون ثمن خلاف مع والدها السمسار لتدخله في بيع منزل.

ورفع المشيعون رجالا ونساء كبارا وصغارا لافتات طالبوا خلالها بالقصاص من قتلة الطفلة. 

وطالبت أم الضحية بالإعدام لمرتكبي الجريمة، وقالت الأم: “عايزة حق بنتي اللي اتخطفت.. اللي حصل لبنتي ممكن يحصل لغيرها، عايزين مصر تعيش في أمان”.

وردد المشيعون و الأم "لا إله إلا الله حق بنتي عندك يارب، القصاص القصاص، لا إله إلا الله”.

وكان ضباط مباحث مركز شرطة شربين بمحافظة الدقهلية، اليوم الإثنين، قد نجحوا في كشف لغز عثور أهالي عزبة الجزار التابعة للمركز على جثة طفلة كان مبلغا بتغيبها عن منزلها منذ ٦ أيام مقتولة وملقاة في القمامة داخل جوال.

وتبين أن وراء الواقعة خلافات مالية بين شخص ووالدها بسبب بيع منزل وتم ضبط الجناة.

وكان اللواء فاضل عمار مساعد وزير الداخلية لأمن الدقهلية قد تلقى إخطارا من اللواء سيد سلطان، مدير المباحث الجنائية، عن عثور أحد أهالي العزبة على جثة طفلة مبلغ بغيابها منذ 5 أيام في مقلب القمامة داخل جوال.

وانتقل لمكان البلاغ ضباط المباحث برئاسة المقدم محمد الأرضي، رئيس مباحث شربين، إلى مكان البلاغ، وتم فرض كردون أمني حول مكان العثور على الجثة.

وبالفحص تبين أن الجثة لطفلة تدعى “علياء بدير عيد”، 11 سنة، قد تغيبت عن منزلها منذ الأربعاء الماضي، وكانت الفتاة قد خرجت لشراء مستلزمات من السوبر ماركت، ولم تعد حتى تم العثور عليها مقتولة وملقاة في القمامة داخل جوال.

وبتشكيل فريق بحث لسرعة كشف ملابسات الواقعة وضبط الجناة تبين أن وراء الواقعة خلافا ماليا على بيع منزل بين والدها وشخص يدعى "محمد. ا. ا" صاحب محل بقالة، وأن المتهم قام باختطاف الطفلة أثناء قيامها بشراء مستلزمات للمنزل منه، وقام بالاتصال بـ "رضا. س. ا" مسجل خطر لإخفائها ومساومة والدها فيما بعد إلا أنه قتلها.
وبمواجهة المتهمين اعترفوا بارتكاب الجريمة، وأن الأول اختطفها وسلمها للثاني بقصد مساومة والدها لوجود خلافات مالية بينهما، إلا أن الثاني بعد إخفائها استشعر بأن وجودها لديه خطر فقام بقتلها ووضعها داخل جوال وإلقائها بقمامة بالقرب من المقابر.

وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

 

 

بلدنا نيوز

محافظات