بلدنا نيوز
عرب وعالم

دبي تستضيف منتدى مراقبة الحركة الجوية في نسخته الثالثة لعام 2020

بلدنا نيوز

سيحظى أصحاب المصلحة في صناعة المطارات بإضاءات حول التحديث والابتكار في مجال مراقبة الحركة الجوية، وذلك في منتدى مراقبة الحركة الجوية الذي يعود في عامه الثالث على التوالي في يونيو من العام 2020 خلال معرض المطارات، وهو المعرض الذي يرسي معايير صناعة المطارات والذي يعتبر أضخم تجمع سنوي من نوعه في العالم.
ويأتي المعرض في وقت تم فيه التنبوء بأن أكثر من نصف أكبر 20 تدفق لحركة الطيران سوف تأتي من منطقة آسيا والمحيط الهادئ، في حين ستأتي أربعة منها من منطقة الشرق الأوسط، علاوة على أن خمسة من أسرع 20 حركة تدفق متنامية للطيران خلال العقدين المقبلين ستأتي أيضاً من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. وقد أدى التوسع الكبير للمطارات ومنشآتها في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا إلى إبقاء مقدمي خدمات الملاحة الجوية في حالة تأهب قصوى لإدارة الأجواء وفق أفضل معايرر الأمان.
وينعقد منتدى مراقبة الحركة الجوية تحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران المدني، رئيس مؤسسة مطارات دبي، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الامارات والمجموعة، وذلك بالتزامن مع معرض المطارات الذي سيتضمن مشاركة 375 شركة من 94 دولة، حيث ستعرض هذه الشركات منتجاتها المبتكرة وحلولها المتطورة. ويتم تنظيم كلا الفعاليتين من قبل شركة ريد للمعارض على مدار 3 أيام في أربع قاعات فسيحة من قاعات مركز دبي التجاري العالمي، حيث ستنتشر منطقة العرض على مساحة 17,000 متر مربع. وسوف يناقش منتدى مراقبة الحركة الجوية الذي يركز على تحديات النمو والابتكارات المستقبلية في مراقبة الحركة الجوية، على بعض أكثر القضايا إلحاحاً في هذه الصناعة، بما في ذلك اعتماد الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة، واللوائح التنظيمية الخاصة بالطائرات دون طيار في المجال الجوي الخاضع للرقابة ، وخصخصة مراقبة الحركة الجوية، والهجمات السيبرانية على المراقبة الرقمية للحركة الجوية، وإعادة نمذجة مراقبة الحركة الجوية والبيانات الكبيرة وإدارة الحركة الجوية.

وتتضمن قائمة الشركات العالمية التي ستعرض أحدث منتجاتها وحلولها ذات الصلة في منتدى مراقبة الحركة الجوية، شركات مثل بلاك بوكس، وكوم بورت تكنولوجيز، وغوارريك، وان جي أفييشن، ونوكيا، وهانيويل، وبولي، من بين العديد من الشركات الأخرى.
وقال سعادة محمد عبد الله أهلي، المدير العام لهيئة دبي للطيران المدني والرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي لخدمات الملاحة الجوية: "سيساعد منتدى مراقبة الحركة الجوية الجهات التنظيمية وأصحاب المصلحة على فهم آخر التطورات والتوجهات في مجال مراقبة الحركة الجوية، ما من شأنه أن يجعل صناعة الطيران آمنة ومأمونة بشكل مثالي."
ومن المتوقع للفعاليتين اللتين تستمدان الدعم من هيئة دبي للطيران المدني، ومؤسسة دبي لمشاريع الطيران الهندسية، ومؤسسة دبي لخدمات الملاحة الجوية، ومؤسسة غلوبال ايروسبيس لوجيستكس، أن تحظيا بحضور أكثر من 8,500 مهني من ضمن قطاع المطارات ومراقبة الحركة الجوية.
وتضطلع مراقبة الحركة الجوية بأهمية هائلة بالنسبة لمنطقة الخليج العربي التي من المتوقع لها استقبال ما يربو عن 2.6 مليون رحلة سنوياً بحلول العام 2030، في حين من المتوقع أن تستقبل دولة الإمارات العربية المتحدة زهاء 1.85 مليون رحلة سنوياً بحلول العام ذاته، حيث سيصل المعدل اليومي للرحلات حينها إلى 5,087 رحلة. وعلى صعيد أخر، فإنه من المتوقع لسوق مراقبة الحركة الجوية أن تحقق نمواً على المستوى العالمي وأن تصل إلى 57 مليار دولار بحلول العام 2022.
وقال دانيال قريشي، مدير مجموعة المعارض في شركة ريد للمعارض: "على الرغم من التحسن الكبير الذي طال ازدحام الحركة الجوية في جميع أنحاء المنطقة، فقد توقعت دراسة عالمية أن عدد المسافرين الذين سيعانون من تأخير يتراوح بين ساعة وساعتين سيزداد من حوالي 50,000 شخص يومياً في الوقت الحالي إلى حوالي 470,000 يومياً في العام 2040، وذلك بسبب الازدحام في الحركة الجوية. وترغب المطارات والمسافرين في تدفق آمن وسريع للحركة الجوية، وسوف يستقطب منتدى مراقبة الحركة الجوية القادة والخبراء العالميين على هذا الصعيد إلى دبي لمساعدة هيئات المنطقة على ضمان استعدادهم للنمو المتوقع في تدفقات حركة المرور."

بلدنا نيوز عرب وعالم مصر دبي منتدي الحركة الجوية

عرب وعالم