بلدنا نيوز
منوعات

اليابان تمنح السفير نبيل فهمى وسام الشمس المشرقة من الطبقة الأولى

بلدنا نيوز

 أقام السفير نوكي ماساكي، سفير اليابان لدى جمهورية مصر العربية، حفل تسليم وسام الشمس المشرقة، الطبقة الأولى، الوشاح الأكبر، إلى معالي وزير خارجية مصر السابق وسفير جمهورية مصر العربية لدى اليابان سابقا، السفير نبيل فهمي وذلك بمقر إقامة السفير الياباني بالقاهرة.

وخلال حفل تسليم الوسام، أعرب السفير نوكي عن تهانيه القلبية للسفير نبيل فهمي على حصوله على أعلى وسام ياباني، وعن تقديره وامتنانه تجاه إسهاماته الكبيرة في تعزيز العلاقات المصرية –اليابانية كسفير مصر لدى اليابان وأيضًا كوزير خارجية مصر سابقًا.

وخلال كلمته التي ألقاها نيابةً عن معالي وزير الخارجية المصري، سامح شكري لظروف تواجده بالخارج، أعرب السفير هاني سليم، مساعد وزير الخارجية للشئون الآسيوية عن سعادته للتواجد في تكريم السفير فهمي.

كما تلقى السفير نبيل فهمي رسائل التهنئة بهذه المناسبة من أصدقائه اليابانيين المقربين مِمَن داوم على صداقتهم لفترات طويلة خلال فترة عمله. حيث قام وزير الدفاع الياباني الحالي ووزير الخارجية سابقًا، كونو تارو، بإرسال رسالة تهنئة ابتهاجًا بهذا التتويج، أعرب فيها عن سعادته البالغة بحصول صديقه السفير نبيل فهمي على أعلى وسام ياباني. كما قامت زميلة الدراسة بالجامعة الأمريكية بالقاهرة، عمدة طوكيو، السيدة كويكي يوريكو، بإرسال رسالة تهنئة أعربت فيها عن سعادتها البالغة بهذا التتويج، وعن احترامها وتقديرها لجهود السفير نبيل فهمي في تعزيز العلاقات المصرية –اليابانية وتوطيد أواصر الصداقة بين البلدين. كما أرسل السيد ياناي شونجي، قاضي المحكمة الدولية لقانون البحار، الذي توطدت بينه وبين السفير نبيل فهمي أواصر الصداقة أثناء عمل الأخير كسفير مصر لدى اليابان، وعمل الأول كنائب وزير خارجية اليابان في ذلك الوقت، برسالة قلبية حارة، أعرب خلالها عن تقديره للإنجازات التي قام بها السفير فهمي خلال عمله كدبلوماسي، وعن سعادته هو والسيدة حرمه ابتهاجًا بهذا التتويج واحتفالهما معًا به.

ويأتي تتويج السفير نبيل فهمي بوسام الشمس المشرقة، الطبقة الأولى، الوشاح الأكبر، تقديرًا للمساهمات التي قام بها في تعزيز العلاقات المصرية –اليابانية وتوطيد أواصر الصداقة بين البلدين، بالإضافة إلى تعزيز التعاون بين البلدين في الساحات الدولية.

ساهم السفير نبيل فهمي في تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين أثناء عمله كسفير مصر لدى اليابان منذ عام 1997 وحتى عام 1999. حيث تحققت خلال فترة عمله، وبالتحديد في عام 1999، زيارة الرئيس المصري آنذاك حسني مبارك لليابان بعد غياب دام لأربع سنوات في ذلك الوقت، كما تم اعتماد "البيان المصري الياباني المشترك". بالإضافة إلى المساهمة في تحقيق التعاون الثنائي بين البلدين وزيادة تنميته وتطويره، وذلك خلال زيارته لليابان كوزير خارجية مصر في ديسمبر عام 2013.

لقد كان العام الحالي، عامًا مميزًا على مستوى العلاقات الثنائية، حيث قام خلاله فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي بزيارتين متتاليتين إلى اليابان في نفس العام. ويأتي ذلك كنتيجة للعديد من الإنجازات والإسهامات التي أدت إلى هذه العلاقات الوطيدة بين البلدين، بما في ذلك الإنجازات التي قام بها السفير نبيل فهمي حتى الآن والتي لا يمكن تجاهلها. كما يأتي حفل تتويج اليوم كإحدى الصفحات الهامة في تاريخ الصداقة بين البلدين.

السفير الياباني السفير نبيل فهمي

منوعات