بلدنا نيوز
المرأة والطفل

سامتنا بولوك عارضة أزياء على كرسي متحرك..هدفها نشر المساواة والاندماج المجتمعي

سامتنا بولوك
سامتنا بولوك

رغم تعرضها لحادث أصابها بالشلل وهي في عمر الـ 14، إلا أنها أصرت على الوصول إلى هدفها وتحقيق حلمها بأن تصبح عارضة أزياء، إنها البرازيلية سامنتا بولوك، وأوضح تقرير بثته قناة الغد أن بولوك تعيش حاليا في لندن ولديها متجر خاص تقدم خلاله أزياء مختلفة للجميع.

وأشار التقرير إلى أن سامنتا تعيش على كرسي متحرك، وكان حلمها أن تصبح عارضة أزياء منذ طفولتها، وبعد الحادث صممت على تخطي محنتها ووضعت أمامها هدفا وكلها إرادة للوصول إليه، لافتة أنها واجهت العديد من المشاكل والمضايقات إلا أنها تغلبت عليها من أجل شغفها.

وقالت سامنتا إن الملابس لم تكن جميعها مناسبة لها كونها مُقعدة، لذا فكرت أنها بحاجة إلى مصممين مختصين بتصميم ملابس للأشخاص المقعدين، لتفتح متجرها الخاص وتنتج تصميمات للجميع وليس للمقعدين فقط، وذلك بمشاركة العديد من المصممين الذين شجعوها وساعدوها على تصميم الملابس والتقاط الصور الخاصة بالموديلات التي تصممها

وترى سامنتا أن المعاناة تخلق الإبداع، وتريد ضم المزيد من المصممين المشهورين للعمل في مجموعتها كي تنشر رسالة هادفة حول المساواة والاندماج الاجتماعي.

قناة الغد سامتنا بولوك أزياء

المرأة والطفل

الفيديو