بلدنا نيوز
صحة بلدنا

بالتعاون بين صناع الخير والمصرف المتحد والتربية والتعليم

أولادنا فى عنينا” تستأنف قوافلها للعام الدراسي الجديد بتوقيع الكشف على العيون واجراء تحاليل انيميا وسكر ل 417 تلميذ بالفيوم

أولادنا فى عنينا
أولادنا فى عنينا

اطلقت مبادرة "أولادنا فى عنينا" لعلاج العيون و الانيميا والسكر لاطفال المدارس والتى تنظمها مؤسسة صناع الخير للتنمية والمصرف المتحد. بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، اطلقت أولى قوافلها الطبية للعام الدراسى الجديد بمدرسة قوته الجديدة بقرية قوته بمركز يوسف الصديق بمحافظة الفيوم.

وأكد مصطفى زمزم رئيس مجلس أمناء مؤسسة صناع الخير أن قافلة مبادرة "أولادنا فى عنينا" نجحت فى توقيع الكشف على عيون واجراء تحاليل الانميا والسكر ل 417 تلميذ بمدرسة قوته الجديدة، وتوزيع 235 عبوة قطرات للعيون، 96 عبوة أدوية للأنيميا تكفى لمدة شهر، وعمل مقايس 65 نضارة، وسحب عينات كامله ل 9 طلاب، وتحويل عدد 2 طلاب للعمليات.

وأوضح زمزم أن خدمات مبادرة اولادنا في عنينا الطبية المقدمة لطلاب المدارس من الكشف وإجراء التحاليل وتقديم العلاج، واجراء العمليات الجراحية، تتم بالمجان تماما ، من خلال ألية منظمة داخل القافلة حتى لا تؤثر على سير اليوم الدراسي.

من جانبه أكد المصرفى أشرف القاضى رئيس مجلس إدارة المصرف المتحد أن مبادرة أولادنا فى عنينا يتم تنفيذها وفق برتوكول تعاون مع وزارة التربية والتعليم وتقوم بتوقيع الكشف الطبى على التلاميذ للكشف عن أمراض العيون بالتعاون مع أحد أكبر المستشفيات الطبية المتخصصة في طب العيون وباحدث الأجهزة الطبية المستخدمة في هذا المجال وتقوم بإجراء التحاليل لأمراض الأنيميا والسكري من خلال سحب عينات من الدم عن طريق أكبر المعامل الطبية وتتم بدقة عالية جدا ويتم عرض الأطفال المتوقع إصابتهم بالأنيميا أو الكسر وفق نتائج التحاليل على فريق مشارك في القافلة من أطباء الأطفال بجامعة القاهرة.

وأشار القاضى إلى أن مبادرة “أولادنا في عنينا” نجحت العام الماضى في توقيع الكشف الطبى لأمراض الأنيميا والسكري والعيون على ١٧ ألف تلميذ بالمدارس، وأجرت 35 عملية تصحيح حول وزراعة عدسة وتصحيح جفون وزرع عين صناعية. كما قامت بتوزيع نظارات على تلاميذ يحتاجون لنظارات طبية وفق التشخيص أثناء القوافل وذلك بمحافظات القاهرة، الفيوم، وسوهاج، وجنوب سيناء.


ومن جهتها قالت د. ولاء الأمير الاستشارى الطبى لمبادرة اولادنا في عنينا واستشارى طب الاطفال بمستشفى ابو الريش الجامعى ان المبادرة اختارت مواجهة الامراض الاكثر تاثير على تحصيل الاطفال دراسيا ونسب تركيزهم داخل الفصل وهى امراض العيون والانيميا والسكر واجراء المسوح الطبية لكل الطلاب داخل المدرسة المستهدفة من اجل الاكتشاف المبكر لهذه الامراض والتعامل الطبى الامثل معها من خلال صرف العلاج او عمل نظارات طبية أو تشخيص اجراء الجراحات في حال الاحتياج والمتابعة الطبية من خلال اجراء تحاليل اضافية اذا ما لزم الامر

بلدنا نيوز صناع الخير صحة

صحة بلدنا