بلدنا نيوز
فن وثقافة

تقرير لقناة الغد يسلط الضوء على الأخطاء التاريخية في مسلسل عن الجاسوس الإسرائيلي ”إيلي كوهين”

مشهد من مسلسل إيلي كوهين
مشهد من مسلسل إيلي كوهين

تعرض شركة "Netflix" الأمريكية مسلسل بانتاج ضخم يروي قصة الجاسوس الإسرائيلي في سوريا، إيلي كوهين، وأوضح تقريراً بثته قناة الغد أن المسلسل مليء بالأخطاء التاريخية الفادحة، كحال مسلسلات أخرى مثل مسلسل "ميونخ" و"الملاك" الذي يروي قصة أشرف مروان.
وأشار تقرير الغد إلى أن كوهين لم يلتق بالرئيس السوري السابق أمين الحافظ، لأن كوهين ترك الأرجنيتن قبل أن يصلها الحافظ كملحق عسكري بستة أشهر، كذلك اللواء أحمد سويداني رئيس أركان الجيش الشابق، الذي أوقع بكوهين، لم يعمل مطلقاً في الأرجنين، أيضا لم لم يجتمع كوهين بـ ميشيل عفلق، مؤسس حزب البعث، وزوجته التي ظهرت كخياطة تعيسة في المسلسل، والتي قالت في لقاء لها في التلفزيون الإسرائيلي إنها لا تعرف الخياطة من الأساس.
وأضاف التقرير أن الممثل الذي جسد شخصية كوهين كان الممثل الكوميدي البريطاني، ساشا بارون كوهين، والذي يرى النقاد أنه أتقن الدور.
وأُعدم الجاسوس في دمشق عام 1965 ودفن في سوريا، وكان الجسوس قد اعترف بنقل معلومات عسكرية حول هضبة الجولان، الأمر الذي ينفي أن معلوماته كانت قيّمة، لأن العسكريين السوريين غيروا كل تكتيكاتهم العسكرية في الجولان بعد اعترافات كوهين، والتي أصبحت بلا قيمة عسكرية لأن احتلال الجولان كان بعد عامين وستة أشهر من إعدامه.
وقال عامر خليل، الفنان الفلسطيني لقناة الغد، إن تلك المسلسلات موجهة للمشاهد العربي لتغيير وجهات نظرنا عن حقيقة الأشياء والأحداث الحقيقية.


إيلي كوهين جاسوس إسرائيل

فن وثقافة