بلدنا نيوز
 للعام الثاني على التوالي، ”مواصلات مصر” تنقل عشرات الآلاف من الزوار لمعرض القاهرة الدولي للكتاب بخصم 30% على أسعار التذاكردبي تستضيف قمة إنفور السنوية الثانية لإدارة أصول المؤسساتبالو ألتو نتوركس: رصد هجمات إلكترونية جديدة تستهدف مؤسسات كويتية”فلما بلغ الأربعين”.. كتاب جديد للكاتب الكبير أنور عبد اللطيف، حكايات عن الناس والطيور والحمير والقمحباستثمارات تبلغ 1.5 مليار جنيه مصري خلال 2020... ”ماونتن فيو” تعلن بدأ تسليم وحدات المرحلة الأولى في “iCity” بالشراكة مع الحكومة المصريةالخطيب يطمئن على آل الشيخ بعد الجراحةالأمن العام يضبط ٨٨ عنصر إجرامي في مداهمتين لبؤر الإجرامأكاديمية الشرطة تستقبل وفد شباب الجاليات المصرية بالخارجالزمالك يتخذ الإجراءات القانونية ضد أحد المحتاليناليوم سيدات سلة الأهلي تختتم تدريباتها لمواجهة سبورتنجاليوم: الأهلي 2001 يواجه المصري في بطولة الجمهوريةسيد عبدالحفيظ يعقد جلسة خاصة مع فايلر
صحة بلدنا

بشرى سارة لآلاف المرضى: دواء جديد شاف من ”فيروس سي” مهما وصلت درجة ”تليف الكبد”

الدكتور حسن حمدي استشاري أمراض الكبد والجهاز الهضمي والأستاذ بكلية الطب في جامعة عين شم
الدكتور حسن حمدي استشاري أمراض الكبد والجهاز الهضمي والأستاذ بكلية الطب في جامعة عين شم

تستعد إحدى شركات الأدوية الوطنية الكبرى العاملة في مجال السوق الدوائية المحلية "إيفا فارما"، لطرح عقاراً جديداً يعتبر الأول من نوعه في السوق المحلية لعلاج "فيروس سي" خلال أيام، حيث أنه أول دواء من "الجيل الثاني" يُطرح في مصر، بعد النجاح الكبير الذي حققته أدوية "الجيل الأول".
وقال الدكتور حسن حمدي استشاري أمراض الكبد والجهاز الهضمي والأستاذ بكلية الطب في جامعة عين شمس، إن الدواء الجديد سيمثل طفرة غير مسبوقة في علاجات فيروس سي في مصر وإفريقيا والشرق الأوسط.
وأضاف "حمدي"، في تصريحات صحفية له اليوم، أن الدواء الجديد سيُعطي الأمل لمرضى "تليف الكبد" في مراحله المختلفة سواء كانت متقدمة أم لا في أمل العلاج، كما يُعالج المنتكسين من علاجات "الجيل الأول"، موضحاً أن نسبة الشفاء باستخدام هذا الدواء هي 99%، وهو أكبر معدل شفاء من المرض في العالم.
وأوضح أن الدواء الجديد سيُطرح في الأسواق بسعر مُقارب لعلاجات فيروس سي المتاحة في الأسواق حالياً، مشيراً إلى أنه يتميز أيضاً بمعالجته للمرض دون استخدام أية علاجات مساعدة له، على عكس العلاجات التقليدية التي تُعالج باستخدام دوائيين.
وأشار استشاري أمراض الكبد إلى أن مريض فيروس سي كان يحتاج لإجراء تحاليل لتحديد النوع الجيني للفيروس المصاب به لتحديد العلاج، وهو تحليل باهظ التكلفة، إلا أن الدواء الجديد يُعالج جميع الأنواع الجينية، دون الحاجة لمعرفة نوع الجين.
وأوضح أن "الكورس العلاجي" للمرضى المصابين بـ"فيروس سي" الذين لم يعالجون منه من قبل تتم خلال 3 أشهر أياً كانت درجة تليف الكبد، وذلك عبر تناول قرص واحد من الدواء الجديد يومياً، فيما أن المنتكسين من علاجات "الجيل الأول"، سيستخدمونه بالإضافة لدواء أخر، ليشفوا من المرض خلال 6 أشهر.

بلدنا نيوز عقار جديد فيروس سي تليف كبدي

صحة بلدنا