بلدنا نيوز
تريزيجيه أساسيا فى تشكيل أستون فيلا ضد برايتون بالدوري الإنجليزيالمقاصة يطلب حكام دوليين لإدارة مبارياته بالدوريشهدت بطولة الجزيرة الدولية تواجد خالد العناني وزير السياحة والأثارالاتحاد الدولي لكمال الاجسام يمنح ”فهيم” وسام الإنجاز الرياضي مدى الحياةوزير الإسكان يفتتح مشروع النقل الخارجى بمدينة بدر لموقفى السلام النموذجي وأحمد حلميوزير الإسكان يتفقد إحدى مناطق الإسكان الاجتماعى المخصصة لعمال المدابغ بمدينة بدر”مصدر” تطلق أول صندوق استثمار عقاري أخضر في الإماراتوزير الإسكان ومحافظ القاهرة يفتتحان أحد مشروعات ”الإسكان الاجتماعى” بمدينة بدرالإعلامي مرضي المدني سكرتيراً خاص لمكتب سمو الأمير سلمان بن فيصل آل سعود”تريد لاين” تفتتح أكبر متجر لبيع منتجات أبل في مصر داخل مول ”سيتي سنتر ألماظه”مسؤلو طنطا يسعوا للتعاقد مع خالد غنيممستويات متفاوتة تجعل الرمزية والشعرية معياراً أساسياً للنقد في الحلقة الرابعة من برنامج ”شاعر المليون”
اقتصاد

غرفة الشارقة تُعرّف العالم بمزايا القطاع الصناعي في الإمارة

بلدنا نيوز

شاركت غرفة تجارة وصناعة الشارقة في القمة العالمية للصناعة والتصنيع، المنعقدة في مدينة إيكاترينبرغ الروسية، وذلك إلى جانب وفد الدولة الذي ترأسه معالي سهيل المزروعي وزير الطاقة والصناعة، وناقشت القمة أهم القضايا المرتبطة بقطاع الصناعة.
اختتمت غرفة تجارة وصناعة الشارقة، مشاركتها الفاعلة في الدورة الثانية من القمة العالمية للصناعة والتصنيع المنعقدة في مدينة إيكاترينبرغ الروسية، وذلك إلى جانب وفد الدولة الذي ترأسه معالي سهيل المزروعي وزير الطاقة والصناعة وعضوية معالي حسين بن إبراهيم الحمادي، وزير التربية والتعليم، إضافة إلى قادة القطاع الصناعي الإماراتي، ومثل الغرفة مروان المهيري رئيس قسم المعارض الدولية، ولمياء الجسمي تنفيذي أول تنمية الصناعات الوطنية. 
وأسدل الستار الخميس عن فعاليات الدورة الثانية من القمة التي شهدت مشاركة أكثر من 1200 من الشخصيات الرسمية والاقتصادية العربية والروسية وصناع القرار من قادة الحكومات والشركات من مختلف دول العالم في أكثر من 40 جلسة، ناقشت أهم القضايا المرتبطة بقطاع الصناعة العالمي و توفير وإيجاد حلول مبتكرة للعديد منها. 
وقال سعادة محمد أحمد أمين العوضي، مدير غرفة تجارة وصناعة الشارقة، "إن مشاركتنا في هذا الحدث البارز للمرة الثانية، يعد جزءاً من استراتيجية عمل الغرفة بالاستفادة من الأحداث والملتقيات الصناعية والاقتصادية العالمية للترويج المثالي للاستثمار بالإمارة، والتعريف بالمزايا والحوافز التي يوفرها القطاع الصناعي، كما مثلت القمة فرصة كبيرة لنا للالتقاء مع كبار المستثمرين المشاركين في فعالياتها، وتأسيس علاقات شراكة وتعاون جديدة معهم لاستقطاب الاستثمارات الأجنبية".
وأشار أمين، إلى أن القطاع الصناعي في إمارة الشارقة يحظى باهتمام واسع منذ عقود، وذلك نتيجة للرؤية السديدة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، التي تؤكد على أهمية القطاع الصناعي وإسهاماته في الناتج الإجمالي للإمارة وأبعاده الاقتصادية والاجتماعية على المجتمع بكافة شرائحه، إلى جانب دوره المؤثر في تحقيق الاستدامة. 
ولفت مدير غرفة الشارقة إلى أن القطاع الصناعي في الشارقة يستحوذ على 45% من الحجم الإجمالي للقطاع على مستوى دولة الإمارات بمعدل 2800 وحدة صناعية، إلى جانب تواجد 21 منطقة صناعية، مشيراً إلى أن إمارة الشارقة تصدر منتجاتها إلى أكثر من 120 دولة حول العالم، إضافة إلى التنوع الكبير الذي يشهده القطاع الصناعي من منتجات نفطية، والبلاستيك، والأثاث، والمنتجات الغذائية، والأدوات الكهربائية، والخرسانات وأنابيب المياه والنسيج وغيرها، لافتاً إلى الموقع الجغرافي الذي تتميز به إمارة الشارقة وقربها من الموانئ والمطارات الهامة، جعل منها بيئة صناعية متميزة استطاعت اجتذاب كبرى الشركات العالمية، وساهم في دفع عجلة التنمية الصناعية وجعل هذا القطاع من القطاعات المتميزة ليس محلياً فقط بل على مستوى العالم. 
وأشار العوضي إلى أن هذا النوع من المشاركات سيعزز من سعي الغرفة الدائم إلى استقطاب المزيد من الشركات والصناعات الجديدة والاستفادة من الفرص الكبيرة التي توفرها الثورة الصناعية الرابعة، بما فيها التصنيع الرقمي والاستثمارات التي يمكن توظيفها لتوسيع القاعدة الصناعية في الإمارة والدخول بها إلى آفاق جديدة بما ينعكس بشكل إيجابي على نمو اقتصاد الإمارة. 
وأكد وفد غرفة الشارقة أنه استطاع تحقيق مكاسب كبيرة من المشاركة عن طريق الحرص على حضور كافة جلسات القمة الرسمية والمتخصصة، حيث تسنى لهم الاطلاع على أفضل الممارسات العالمية المتبعة في تطبيق تقنيات محاكاة الطبيعة ودورها في بناء الازدهار العالمي، ودور تقنيات الثورة الصناعية الرابعة في دعم النمو المستدام، فضلا عن التعرف على أهم القضايا في الانتاج الصناعي العالمي، كما حرص الوفد على التواصل وبناء العلاقات والترويج لإمارة الشارقة بشكل عام وأنشطة الغرفة الاستثمارية والتعريف بالتسهيلات المشجعة التي تمنحها الغرفة لرجال الأعمال والمستثمرين الأجانب من مختلف دول العالم، بما يرسخ موقع الشارقة كمركز صناعي واستثماري حيوي على مستوى المنطقة والعالم. 

غرفة الشارقة الامارات

اقتصاد