بلدنا نيوز
فنون

بهدف دعم وتنشيط صناعة السينما المصرية:

مذكرة تفاهم ثلاثية الأطراف بين مؤسسة وعي لتنمية المجتمع ومبادرة ”بحب السيما” وشركة كوكاكولا*

مذكرة تفاهم ثلاثية الأطراف بين مؤسسة وعي لتنمية المجتمع ومبادرة بحب السيما وشركة كوكاكولا
مذكرة تفاهم ثلاثية الأطراف بين مؤسسة وعي لتنمية المجتمع ومبادرة بحب السيما وشركة كوكاكولا

وقع *النائب اللواء تامر الشهاوي* رئيس مجلس إدارة مؤسسة وعي لتنمية المجتمع و*المخرج سامح مصطفى مدير شركة "بحب السيما" وصاحب الملكية الفكرية للمبادرة*، و*شركة تصنيع وتعبئة كوكاكولا* ممثلة في المهندس أحمد العفيفي الرئيس التنفيذي للشركة مؤخراً مذكرة تفاهم تهدف إلى دعم وتنشيط صناعة السينما المصرية والمساهمة في استعادة مصر لمركز الريادة في الفن السابع وبما يعود بالنفع على المجتمع المصري.

وقد صرح الشهاوي أن أحداً لا يغفل المشكلات العديدة التي طالت هذه الصناعة الكبيرة والعريقة والتي أثرت سلباً على تطور السينما وتردي المستوى الفني سواء ما تقدمه من نماذج سيئة أو أفكار ورؤى سلبية عن المجتمع المصري، لذا فقد رحبت مؤسسة وعي لتنمية المجتمع بتبني مبادرة "بحب السيما" والتي هي في الحقيقة مشروعاً قومياً وحملة وطنية تروج لقيم وأخلاقيات المجتمع عبر جميع المستويات والطبقات في المجتمع المصري، خاصة في ضوء تشجيع ورغبة القيادة السياسية الجادة في تغيير وتحديث المنتج الفني المصري ليعود للريادة والتنوير في المنطقة.

ومن جهته عبر المخرج سامح مصطفى عن سعادته بتوقيع البروتوكول وأوضح أن فكرة المبادرة بدأ العمل عليها منذ ما يقرب من اربع سنوات وتعتمد أساساً على تضافر الجهود الوطنية المخلصة لبناء صناعة سينما مصرية وطنية حقيقية تمثل المصريين جميعاً وتحقق طموحاتهم وأحلامهم، واصفاً الحدث بأنه الخطوة الأولى نحو تدشين خطة طموحة ومشروع كبير لتطوير وتحديث السينما المصرية بسواعد الشباب وبجهودهم تحت مظلة مصرية ثقافية سينمائية وطنية خالصة من خلال خلق فرص عمل للشباب وتبني المواهب الشابة في الأقاليم والمحافظات المختلفة واستيعاب أفكارهم وإبداعاتهم وإعادة توجيه طاقاتهم وأفكارهم لخدمة الوطن.

وفي ذات السياق صرح العفيفي بأن الشركة متحمسة للمشاركة في دعم وإنجاح مبادرة "بحب السيما" والتي تهتم في المقام الأول بإعادة بناء الشخصية المصرية، مؤكداً بأن الشركة تولي اهتماما كبيراً بتقديم الخدمات المجتمعية لتنمية المجتمعات التي تعمل به وترصد الميزانيات المناسبة لإتمام مشروعات تساهم في تطوير سواء المكان أو الفرد، مشيراً إلى أن بناء الإنسان هو أحق المشروعات بالرعاية والدعم وإنه لفخر للشركة الارتباط مع حملة وطنية لإعادة وضع مصر على خريطة إنتاج الأفلام التي تعزز ثقافة ومسؤولية الشركات من خلال التركيز على القيم والأخلاق الوطنية.

من الجدير بالذكر أن مشروع "بحب السيما" هو مشروع قومي وطني تم تصميمه وابتكاره لإحياء صناعة السينما المصرية في إطار حملة وطنية لإعادة وضع مصر على خريطة إنتاج السينما من خلال الأفلام السينمائية ودعم دور القوى الناعمة في تعزيز ثقافة ومسؤولية المجتمع تجاه الوطن وذلك من خلال التركيز على القيم والأخلاق والوطنية وبث روح الانتماء بين المواطنين.
كما تقوم مبادرة "بحب السيما" على إنتاج 12 فيلمًا سنويًا يتم عرضها في شتى أنحاء الجمهورية خاصة المحافظات والمدن والقرى التي لا يوجد بها دور للسينما، وبأسعار رمزية، مما سيؤدي إلى خلق مصدراً جديداً وهاماً ومباشراً ليس فقط للدخل القومي وإنما للأسر والأفراد من خلال توفير عشرات الآلاف من فرص العمل للشباب، هذا بالإضافة إلى مساعدة ذوي الاحتياجات الخاصة ودمجهم في المجتمع من خلال توفير فرص عمل ومشاركة مجتمعية حقيقية.

9291b9667ac091239a3b7e52fde1f718.jpeg
بلدنا نيوز مصر فن ثقافة مؤسسة وعي لتنمية المجتمع بحب السينما شركة كوكاكولا

فنون