بلدنا نيوز
رياضة

بحضور الأولمبياد الخاص الدولي ..

مشاركة الخبرات التنظيمية للدول المستضيفة للألعاب العالمية الشتوية والصيفية

لجنة الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي 2019
لجنة الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي 2019

بحضور اللجنة الدولية للأولمبياد الخاص وتحضيراً لانطلاق الحدث الرياضي والإنساني الأكبر في السويد 2021 وبالعاصمة الألمانية برلين 2023، تعقد اللجنة المنظمة للأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي 2019 اجتماعها الأول خلال هذا الأسبوع مع رؤساءاللجان الدولية القادمين من السويد وألمانيا إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي.

من المقرر أن تستعرض خلاله آخر المستجدات الخاصة بالألعاب العالمية أبوظبي التي أقيمت فعالياتها في مارس المنصرم، إلى جانب مناقشة سلسلة من المقترحات والتقارير وتبادل التجارب والخبرات للمساهمة في رسم خطوط النجاح استنادًا إلى تجربة المميزة في استضافة أكثر الألعاب العالمية تضامنًا منذ انطلاق حركة الأولمبياد الخاص.

ويبحث الاجتماع الذي يستمر على مدار يومين، الهيكل التنظيمي الخاص للجنة والخطط التنظيمية والفنية التي ساهمت في نجاح الحدث بهدف نقل الخبرات والتجارب المميزة لكل من لجنة الأولمبياد الخاص السويد التي تتأهب لاستضافة الألعاب الشتوية العالمية عام 2021، ولجنة الأولمبياد الخاص برلين التي تستضيف الألعاب الصيفية عام 2023.

حقق الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي 2019 أرقامًا قياسية عند استضافة 200 دولة، وهو العدد الأكبر منذ تأسيس حركة الأولمبياد الخاص، واستطاعت اللجنة المنظمة أبوظبي الوصول إلى دول لم تشارك من قبل، إذ أسست 22 برنامجًا جديدًا في منطقة أفريقيا وأسيا والمحيط الهادئ وأمريكا الشمالية ودول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، فضلًا عن أن الألعاب العالمية استقطبت 5 دول مراقبة لمشاهدة الفعاليات والألعاب والاستفادة من تجربة أبوظبي.

وشكلت دولة الإمارات منبرًا لنشر رسالة إنسانية محققة تغيرات إيجابية بما يتعلق بأصحاب الهمم على الساحة العالمية، مبرزةً مهاراتهم وقدراتهم على صناعة المستحيل، واستطاعت الألعاب العالمية أبوظبي 2019 الدخول إلى قلوب الملايين في جميع أنحاء العالم عبر المنصات الرقمية ووسائل التكنولوجيا المبتكرة.

من المقرر أن يتناول الاجتماع مجموعة من أبرز النقاط الهامة التي حققها الأولمبياد الخاص منها المشاركة الفعالة لأفراد المجتمع في كافة جوانب الحدث ومن مختلف أنحاء الدولة، ومساهمته في زيادة مستويات الوعي العالمي بحركة الأولمبياد الخاص ورسالته السامية.

وبهذه المناسبة صرح خلفان المزروعي، مدير عام اللجنة المنظمة للأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي 2019: "تشكل استضافة كبار الشخصيات والمسؤولين من لجان الأولمبياد الخاص السويد 2021 وبرلين 2023 فرصة هامة لتبادل الخبرات والاستفادة من تجربتنا التي حققت إنجازات وأرقام قياسية على مختلف الأصعدة، للاستمرار بتنظيم ألعاب عالمية بمستويات تليق بحجم الحدث الإنساني الكبير، لتُكلل مسيرة حركة الأولمبياد الخاص بنجاحات جديدة وترسخ مفهوم التضامن والتكاتف بين كافة مجتمعات العالم".

وأضاف: "استهدفت اللجنة المنظمة أبوظبي العديد من القضايا والجوانب الإنسانية خلال الحدث أهمها نشر ثقافة حقوق أصحاب الهمم، وإحداث تغيير على مستوى العالم في النظرة النمطية تجاههم، وبعد نهاية الحدث تستمر دولتنا الغالية بالتزامها في بناء عالم أكثر شمولاً وتسامحاً، وهذا ما نشهده اليوم من خلال مبادرتنا بتقديم الدعم للجان الأولمبية التي تتأهب لاستضافة الحدث الرياضي والإنساني الأكبر في قادم السنوات".

وبدورها صرحت لوي لوريا، الرئيس العالمي للألعاب والمسابقات في الأولمبياد الخاص الدولي: "شهدنا تنظيمًا استثنائياً ومميزًا للألعاب العالمية 2019 في أبوظبي. مما يؤكد ضرورة تبادل خبرات اللجنة المنظمة ونجاحها في تأسيس إرث للألعاب إلى الدول المستضيفة للحدث في السويد والعاصمة الألمانية برلين. لابد أن التعاون المشترك والاستفادة من الخبرات ستصب في مصلحة الألعاب العالمية لنواصل تقديم الأفضل في كافة النسخ التالية".

وأضافت كارين ريدار، رئيسة العمليات في الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية الشتوية في السويد 2021: "ما شاهدناه من حسن ضيافة وتنظيم رائع ليس غريباً على الإمارات وشعبها، كلنا نقف احترامًا وتقديرًا لهذا العمل المميز الذي أضاف الكثير إلى ملف الأولمبياد الخاص، وبدورنا سوف نعمل على تقديم مستويات مميزة في الألعاب الأولمبية الشتوية لنستمر بمسيرة العطاء وتقدير أصحاب الهمم حول مختلف أنحاء العالم. لا شك أن الألعاب الأولمبية الشتوية ستكون مختلفة إذ أنها تقام في كل من أورى وأوسترسوند المعروفة بأجوائها الثلجية والمثالية لاستضافة مختلف أنواع الرياضة الشتوية كونها أحد المسابقات الرئيسية في الألعاب الأولمبية الشتوية. يسعدنا مواصلة رحلتنا الإنسانية لبناء مجتمع أكثر شمولاً، وإننا على ثقة أننا سنشهد تجارب رياضية جديدة وقصص ملهمة".

وفي تعليق له قال سفين ألبريشت، الرئيس التنفيذي للأولمبياد الخاص في ألمانيا: "نحن ممتنون على بادرة اللجنة المنظمة للأولمبياد الخاص في استضفتنا في أبوظبي لتبادل الأفكار والتجارب والتي من شانها أن تعطينا دفعًا قويًا وأساسًا ننهجه لضمان نجاح الأولمبياد الخاص برلين 2023، هدفنا يكمن في مواصلو هذا النجاح ومتابعة نشر رسالة الأولمبياد الخاص لخلق مجتمعات متضامنة في ألمانيا وكل أنحاء العالم".

من الجدير بالذكر أن التطبيق الرسمي للأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي 2019 والأول من نوعه حقق نجاحًا كبيرًا، إذ أظهرت البيانات أن عدد مستخدمي التطبيق تجاوز 27 ألف، بينما استمتع أكثر من 100 ألف شخص من جميع أنحاء العالم بمشاهدة حفل الافتتاح عبر خاصية الواقع الافتراضي 360 درجة المتوفرة في التطبيق.

كما حظيت الألعاب العالمية بتغطية إعلامية غير مسبوقة من محطات البث المحلية والإقليمية والدولية، إذ وصل عدد محطات البث المباشر إلى 60 قناة تلفزيونية لـ 183 دولة لتصل فعاليات الأولمبياد الخاص إلى أكثر من 760 مليون عائلة.

وتجاوز البرنامج التطوعي الذي يصاحب الألعاب العالمية، والذي وُصف بأكبر برنامجي تطوعي في الإمارات حتى الآن، كافة التوقعات حيث تم تسجيل 21،638 متطوعًا من مختلف أرجاء الدولة. كما وشهدت الألعاب العالمية مشاركة 7069 رياضيًا من أصحاب الهمم و1052 رياضيًا تضامنيًا في 24 رياضة مختلفة أقيمت ضمن 10 مرافق رياضية ذات مستويات عالمية في أبوظبي ودبي.

 

بلدنا نيوز اجتماع تنسيقي ابوظلي

رياضة

الفيديو