بلدنا نيوز
مقالات الرأي

مصر تدخل مرحلة جديدة من التاريخ 

مشعل أبا الودع
مشعل أبا الودع

تعيش مصر حالة من الاستقرار رغم محاولات الارهابيين زعزعة الاستقرار لكن الوضع في مصر افضل من السابق في ظل نظام الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي الذي يقود مصر نحو مستقبل افضل واستطاع خلال فترة حكمه منذ ٢٠١٤ م انجاز مشروعات كثيرة وكبيرة خلال فترة قصيرة وهذة المشروعات كانت تحتاج الى سنوات لانجازها لكن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي بمساعدة القوات المسلحة المصرية استطاع انهاء عدد كبير من المشروعات التي وفرت ملايين فرص العمل للشباب المصري وبعض المشروعات كان يتم الاعلان عنها يوم الافتتاح خوفا من اهل الشر كما يقول دائما فخامة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي خلال كلماته في افتتاح المشروعات القومية 
مصر طبقت برنامج الاصلاحات الاقتصادية الذي ساهم في وصول معدلات النمو الى ٥،٨ ٪ ورغم صعوبة هذه الاصلاحات الا ان الشعب المصري اختار ان يضع يده وثقته في الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي للعبور بمصر من الازمة الاقتصادية التي تعرضت لها بعد ٢٠١١ م ونجح السيسي في تحسين الاقتصاد المصري واصدر قرارت برفع الحد الادنى للاجور والمعاشات في مصر سوف تساهم في تحسين مستوى الدخل للمواطن المصري 
تدخل مصر هذه الايام مرحلة جديدة من التاريخ بعمل تعديلات في الدستور المصري ناقشها البرلمان واعترف الدكتور علي عبد العال رئيس البرلمان المصري ان التعديلات الدستورية لم يتدخل فيها الرئيس وهذة التعديلات سوف تتيح للرئيس المصري السيسي البقاء في الحكم الى عام ٢٠٢٤ م والترشح بشكل استثنائي لفترة ثالثه تنتهي عام ٢٠٣٠ م 
من وجهة نظري مصر التي سوف يصوت فيها الشعب المصري الشقيق على هذه التعديلات الدستورية الاسبوع المقبل بحاجة الى هذه التعديلات لاسباب كثيرة منها ان الشقيقة مصر تسير في الطريق الصحيح في ظل حكم فخامة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي وانها بحاجة لاستكمال النهضة الحقيقة التي بدأها السيسي في اطار رؤية ٢٠٣٠ م التي وضعتها مصر وساهمت هذه الرؤية في تحقيق انجازات في كافة المجالات والقطاعات الاقتصادية المختلفة ولعل ابرز الانجازات مجال الكهرباء والتي كانت تقف عقبة امام جذب الاستثمارات الى مصر بسبب انقطاع الكهرباء لساعات طويلة لكن هذه المشكله لم تعد موجودة اليوم في مصر، ايضا التعديلات الدستورية سوف لها يكون تأثيرا ايجابيا على الشعب المصري الشقيق في المجالات السياسية حيث سوف تسمح التعديلات بتمثيل اكبر للشباب والمرأه داخل البرلمان المصري وفئات اخرى مثل العمال والفلاحين بالاضافة الى عودة مجلس الشورى المصري الذي سوف يساهم في اعداد القوانين لمساعدة البرلمان على انجاز مشروعات قوانين تعطلت كثيرا بسبب قيام البرلمان بالامر لوحده مما شكل عبئا على البرلمان ولم تأخذ بعض القوانين الوقت الكافي لاعدادها ولاول مرة سوف يكون هناك نائب للرئيس سوف يقوم بتعينه الرئيس 
التعديلات الدستورية مهمة لامن واستقرار مصر خاصة في ظل وجود موجة ثانية من ثورات الربيع العربي وما يحدث في الجوار الليبي والسوداني لذلك يجب على الشعب المصري الشقيق ان يساند هذه التعديلات لاستكمال المشوار الذي بدأه مع فخامة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي لتحقيق مزيدا من الانجازات وسوف تؤدي الى مزيدا من الاستقرار والنهضة الاقتصادية في مصر

 

بلدنا نيوز

مقالات الرأي