بلدنا نيوز
الاتحاد الدولي للكوتشينج يطلق الدورة الثالثة من جوائز ”بريزم” السنوية للتميز في الشرق الأوسطملتقى الهناجر يرفع شعار سيناء تتحدى الأزمات والإرهاب قديما وحديثامؤسسة نحمي تراثنا تحتفي باليوم العالمي للتراث بمزج بين الحضارة العربية والإفريقيةصناع الخير والمصرف المتحد يوزعان 840 نظارة طبية بالمجان لأهالي سانت كاترينضخ 160 مليون جنيه أستثمارات أمريكية جديدة في قطاع التكنولوجيا بمصرهاني البحيري يشارك بعرض أزياء خيري لصالح ”ذوي القدرات الخاصة” غدامصر الخير تدعم مفهوم خلق قيم مجتمعية مشتركةمجموعة سماس للملكية الفكريةتحتفل بالشراكة مع جامعة الدول العربية باليومالعالمي للملكية الفكريةبالصور: جمعية مستثمرى أكتوبر توافق على ميزانية 2018 وتناقش تعظيم الإيرادات فى 2019رئيس مجموعة EHG : الشعب المصري أعطى صورة حضارية بلجان الاستفتاءاجتماع الجمعية العمومية الرابع لـ ”إعمار مولز” يصادق على توزيع أرباح نقدية على المساهمين بقيمة 1.301 مليار درهم”منتدى الإدارة الحكومية”: الطريق إلى المستقبل يبدأ بالتطوير الذاتي للفرد وانتهاج رحلة التعلم مدى الحياة
اقتصاد

عجمان تستضيف منتدىً عالمياً عن ضريبة القيمة المضافة:

قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة يوفر بين 10 و 40% من إجمالي العمالة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

جانب من منتدي المؤسسات الصغيرة والمتوسطة حول ضريبة القيمة المضافة
جانب من منتدي المؤسسات الصغيرة والمتوسطة حول ضريبة القيمة المضافة

تشديد على أهمية أتمتة العمليات داخل الشركات متناهية الصغر والصغيرة لتسريع نمو أعمالها وتعزيز إمتثالها للضريبة

اختتم "منتدى المؤسسات الصغيرة والمتوسطة حول ضريبة القيمة المضافة"، والذي نظمته شركة "تالي سوليوشينز" فعالياته في عجمان بمشاركة واسعة من المدراء وصناع القرار في قطاع المحاسبة والإمتثال الضريبي. وتناول المنتدى سبل تعزيز تطبيق ضريبة القيمة المضافة في الشركات الصغيرة والمتوسطة في دولة الإمارات عموماً وإمارة عجمان على وجه خصوص.
وركز الحدث على عرض حلول فعالة لزيادة كفاءة العمل وسط تطور الأعمال في المنطقة ولا سيما في قطاع الشركات المتناهية الصغر التي بات من الضروري عليها أن تتحول نحو الأتمتة المحاسبية لتعزيز امتثالها لضريبة القيمة المضافة.
وخلال المنتدى، شدد "ساكب علي شاه"، مستشار ضريبة القيمة المضافة والشريك الإداري لشركة "دايناميك لوجيك" على أهمية تبني الوسائل الفعّالة لتتبع نمو الشركات من خلال تسخير قوة حلول المحاسبة الآلية بالكامل وعنصر الأعمال الأساسية. كما تناول الاهتمامات التنظيمية الرئيسية بالإضافة إلى حلول فعالة من حيث التكلفة لتحقيق أداء مالي وعمليات تجارية قوية.
وشهد الحدث تبادل هادف للمشاركين للخبرات والأفكار مع بعضهم البعض. كما اكتسب الحاضرون وجهات نظر جديدة حول تحقيق معدل ربحي أعلى وتقديم تجربة محسنة للعملاء من خلال مراقبة الأداء، والإدارة المالية، والامتثال الفعال وفي الوقت المناسب.
وناقش المنتدى خلال فعالياته أهمية تحكم الشركات في أعمالها النقدية وإداراتها وموضوعات جمة مثل إتقان إدارة المخزون وإدارة مركز الربح والتكلفة ومراقبة التكاليف وتحليل التكلفة وتقارير الأعمال وإدارة الامتثال وأهمية الاكتشاف والتصحيح.
بدوره، قال "فيغاس بانشال"، رئيس قسم الأعمال في "تالي سوليوشنز" الشرق الأوسط: "تعتبر الشركات الصغيرة والمتوسطة العمود الفقري للاقتصادات في جميع أنحاء العالم، وبشكل خاص في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، حيث تنتمي نسبة كبيرة من الشركات إلى هذا القطاع. وهي تساعد في توليد فرص عمل كبيرة لمواطني المنطقة والمقيمين فيها، وتساهم في رفع القدرة التنافسية والإنتاجية في هذه الصناعة. لذلك كان من المهم أن نقدم لهم الدعم الذي يحتاجونه لضمان تنميتهم المستمرة وزيادة مساهمتهم في الناتج المحلي الإجمالي. وهدف المنتدى الى تقديم حلول لمختلف تحديات الأعمال اليومية لزيادة كفاءتها".

ووفقًا لموقع مبادرة الشرق الأوسط للاستثمار، يمثل قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة عادة ما يتراوح بين 10 و 40% من إجمالي العمالة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بأكملها، وتلعب عجمان دوراً مهماً في تعزيز النشاط الاقتصادي لدولة الإمارات العربية المتحدة. وتشجع الإمارة عدداً أكبر من الشركات الصغيرة والمتوسطة والأسواق على الاندماج في الاقتصاد وخلق بوتقة تنصهر فيها المؤسسات التي تلبي جميع أنواع الجماهير المستهدفة الناشئة من جميع أنحاء العالم.

وأضاف بانشال: "إن المشهد في سوق الشركات الصغيرة والمتوسطة يتغير باستمرار، مدعومًا بالمتطلبات الجديدة في العصر الحديث. ويعد اعتماد الحلول المحاسبية المتقدمة التي تقدم أكثر من مجرد الميزات الأساسية، مما يوفر نتائج سريعة وسلسة، ويضمن التوسع السهل والسريع، مما يشكل أمراً حيوياً لنجاح الشركات الصغيرة والمتوسطة، ويمثل استراتيجية مهمة للأعمال. وعمل المنتدى على تلبية هذا الطلب من خلال الغوص في المكونات الأساسية للنجاح وفهم نبض أعمالهم".

وتم اعتماد برنامج المحاسبة الضريبية الخاص بتالي بواسطة الهيئة الإتحادية للضرائب في دولة الإمارات وهو يهدف الى تبسيط امتثال ضريبة القيمة المضافة للشركات. وعلى مدار العام الماضي، ساعدت تالي أكثر من 50000 شركة في الالتزام بلوائح ضريبة القيمة المضافة في الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية.

وتعد الشركة وكيل ضرائب مسجل يساعد العملاء على تحقيق الالتزام الضريبي وإدارة السجلات وعودة الملفات في الوقت المناسب وبطريقة فعالة. وتعتبر "تالي" شركة موثوق بها من قبل أكثر من 1.5 مليون شركة على مستوى العالم.

بلدنا نيوز مصر الإمارات عجمان منتدى المؤسسات الصغيرة والمتوسطة حول ضريبة القيمة المضافة

اقتصاد