بلدنا نيوز
اقتصاد

ديفيد مالباس رئيسًا لمجموعة البنك الدولي

ديفيد مالباس رئيسًا لمجموعة البنك الدولي
ديفيد مالباس رئيسًا لمجموعة البنك الدولي

وافق المديرون التنفيذيون للبنك الدولي اليوم بالإجماع على اختيار ديفيد مالباس رئيسًا لمجموعة البنك الدولي لفترة خمس سنوات ابتداء من يوم الثلاثاء 9 ابريل 2019.

وأعرب مجلس المديرين التنفيذيين عن امتنانه العميق للرئيسة المؤقتة كريستينا جورجيفا لتفانيها وقيادتها خلال عملية الاختيار.

واتبع المديرون التنفيذيون عملية الاختيار المتفق عليها عام 2011، والتي تضمنت ترشيحًا علنيًا يتيح لأي مدير تنفيذي أو محافظ اقتراح اسم أي من مواطني البلدان الأعضاء بالبنك لشغل هذا المنصب؛ وإجراء المديرين التنفيذيين مقابلات مع السيد مالباس.

ويتطلع المديرون التنفيذيون إلى العمل مع السيد مالباس في تنفيذ الرؤية المستقبلية واتفاق حزمة رأس المال على النحو المنصوص عليه في ورقة التمويل المستدام من أجل التنمية المستدامة.

وشغل السيد مالباس سابقًا منصب وكيل وزارة الخزانة الأمريكية للشؤون الدولية.

وبصفته وكيل الوزارة، مثل السيد مالباس الولايات المتحدة في المحافل الدولية بما في ذلك في اجتماعات نواب وزراء المالية بمجموعة السبع ومجموعة العشرين، واجتماعات الربيع والاجتماعات السنوية للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي، واجتماعات مجلس الاستقرار المالي، ومنظمة التعاون والتنمية في الميدان الاقتصادي، ومؤسسة الاستثمار الخاص الخارجي.

ولعب السيد مالباس، بصفته وكيل وزارة الخزانة، دورًا حاسمًا في العديد من الإصلاحات والمبادرات الرئيسية لمجموعة البنك الدولي، بما في ذلك الزيادة الأخيرة في رأس مال البنك الدولي للإنشاء والتعمير ومؤسسة التمويل الدولية. كما لعب دورًا فعالًا في تعزيز مبادرة شفافية الديون، التي اعتمدها البنك الدولي وصندوق النقد الدولي، لزيادة الإفصاح العام عن الديون وبالتالي الحد من تواتر أزمات الديون وشدتها.

وقبل أن يشغل منصب وكيل الوزارة، كان السيد مالباس خبيرًا اقتصاديًا دوليًا كما أسس شركة أبحاث تعمل في مجال الاقتصاد الكلي مقرها في مدينة نيويورك. وفي وقت سابق من حياته المهنية، شغل السيد مالباس منصب نائب مساعد وزير الخزانة الأمريكي لشؤون الدول النامية ونائب مساعد وزير الخارجية للشؤون الاقتصادية لأمريكا اللاتينية.

وقد ركز في إطار هذين الدورين على مجموعة من القضايا المتعلقة بالاقتصاد والموازنة والسياسة الخارجية، بما في ذلك التخفيضات الضريبية لعام 1986، وأزمة ديون أمريكا اللاتينية، ومشاركة الولايات المتحدة في المؤسسات المتعددة الأطراف بما فيها البنك الدولي.

واحتل السيد مالباس مقاعد في مجالس إدارة مجلس الأمريكتين، والنادي الاقتصادي في نيويورك، واللجنة الوطنية للعلاقات الأمريكية الصينية. وقد حصل على درجة البكالوريوس من كلية كولورادو وماجستير إدارة الأعمال من جامعة دنفر. وبدأ العمل المتقدم لنيل درجة في الدراسات العليا في الاقتصاد الدولي بكلية الخدمة الخارجية في جامعة جورج تاون.

ورئيس البنك الدولي هو رئيس مجلس إدارة البنك الدولي للإنشاء والتعمير والمؤسسة الدولية للتنمية.

وهو أيضاً بحكم منصبه رئيس مجالس إدارة كل من: مؤسسة التمويل الدولية، والوكالة الدولية لضمان الاستثمار، والمجلس الإداري للمركز الدولي لتسوية منازعات الاستثمار

بلدنا نيوز اقتصاد ديفيد مالباس مجموعة البنك الدولي

اقتصاد